لقاء مع كتاب (رحلة الابتعاث بين التغريب والتشريق)
( 2 Votes ) 
14 آذار 2016

لقاء مع كتاب (رحلة الابتعاث بين التغريب والتشريق)

عهود المالكي*
في كتابه الصادر حديثا "رحلة الابتعاث بين التغريب والتشريق" يكتب الدكتور نزيه العثماني عن تجربة الابتعاث. يرصدها لنا بعيني شاب سعودي ذهب للولايات المتحدة الأمريكية محملا بالعديد من الأفكار والتطلعات.

 

يجد نفسه محاطا بمجتمع زاخر "من السعوديين والمسلمين والأمريكيين" ليبدأ قصته في التواصل والاحتكاك مع المجتمع المحيط به. فيجد الكاتب نفسه أمام مهمتين، الأولى: تكمن في نقل قصص غير المسلمين الذين ساهموا في دعم قضايا المسلمين و الانتصار على ثقافة الكراهية المنتشرة أثناء أحداث سبتمبر وبعدها.

 

بينما تتمحور مهمته الثانية في محاولة الغوض في أعماق تجربة الابتعاث و رصد الإنجازات الحقيقية للمبتعثين من أصحاب البحوث العلمية، براءات الاختراع و ذوي الإنجازات الثقافية والاجتماعية، خصوصا وأن قامة إعلامنا العربي كانت أقصر من أن تصافح إنجازاتهم، فأتت كل التغطيات الإعلامية مقتضبة وسطحية.

 

يسجل الكاتب من خلال صفحات كتابه نماذج سعودية مؤثرة، تركت بصمتها في بلد الابتعاث، ليعودوا للوطن قادة وعلماء مميزين في شتى المجالات.

 

يقول الكاتب عن رفقاء الدرب وزملاء الابتعاث: "هم شباب طبقوا مفهوم القرآن في التعارف بين الشعوب والقبائل المختلفة، وأثبتوا بأن للابتعاث فوائد ومميزات لا تقتصر على التحصيل العلمي، بل تمتد لتشمل جوانب كثيرة مرتبطة بمهارات التواصل والقيادة والعمل الجماعي وتنظيم الوقت وتنمية المهارات الشخصية".

 

"نزيه العثماني" حاصل على دكتوراة في الهندسة الكهربائية الطبية. يسعى للتميز في البحوث التطبيقية وبراءات الاختراع، مهتم بدعم الإبداع والموهبة وأساليب التعليم الفعالة وبناء قيادات المستقبل. 

عهود المالكي

كاتبة ومحررة في "سعوديون في أمريكا"
اسمي عهود، و مازلت أحتفظ بالنسخة الأولى "مني". أكتب هنا لأن لدي كلمة أريد أن أقولها قبل أن أرحل، فقط من قبيل " أنني لم أمتهن يوما الصمت"!

عهود المالكي

موعد نزول الرواتب

تم ايداع المخصصات

تسجيل الدخول